علاج الإسهال (أسباب الإسهال – العلاج بالأعشاب – العلاج بالتغذية)



قد لا تذهب إلى الطبيب إذا أصبت بإسهال الصيف وجربت العلاج من هذه القائمة.

أسباب الإسهال

– في موسم الصيف لا يخلو الأمر من بعض المتاعب وهنا نعرض بعض الأمراض التي يكثر الإصابة بها في الصيف وكيفية التغلب عليها ومعالجتها عن طريق الغذاء.

– سيكون حديثنا عن الإسهال لأن هذا المرض له أسباب كثيرة ومتعددة ومنها كما يلي:

  • عدم هضم الطعام بشكل تام
  • التسمم الغذائي
  • التوتر
  • العدوى البكتيرية
  • العدوى الفيروسية
  • تناول ماء ملوث
  • أمراض البنكرياس
  • السرطان
  • استخدام بعض العقاقير
  • الكافيين
  • الطفيليات المعوية
  • أمراض التهاب الأمعاء
  • الفواكه غير الناضجة
  • الحساسية من الطعام (أطعمة لا يستطيع الجسم تحملها)
  • الضغط العصبي.

– لكن علينا التفرقة بين أنواع الإسهال ومدته، فمثلاً إن كان الإسهال مصحوباَ بدم ومخاط ودرجة حرارة عالية، فذلك يكون نتيجة لعدوى أو وجود طفيليات، وإذا استمر هذا الإسهال لمدة يومين، فلابد هنا من استشارة الطبيب وأخذ العلاج المناسب مع مراعاة التغذية الجيدة.



علاج الإسهال بالمكملات الغذائية الضرورية

البوتاسيوم وهو ضروري لتعويض البوتاسيوم المفقود في الحالات الحادة.

– الثوم قد يفيد تناول كبسولتين يومياً، حيث إنه يقتل البكتيريا والطفيليات ويحسن المناعة.

الكالسيوم وهو مهم لتعويض الجسم عن الكالسيوم المفقود.

– الماغنسيوم وهو مهم لامتصاص الكالسيوم ويحسن الاتزان الحمضي.

فيتامين (D) مهم جداً لامتصاص الكالسيوم.



– وفيتامين (Complex B) حيث إن فيتامينات B مطلوبة لهضم وامتصاص الغذاء.

– فيتامين (E) بحمى الغشاء المخاطي المبطن لجدار القولون.

– الزنك ويعد من أهم المعادن، حيث إنه يساعد في إصلاح الأنسجة التالفة بالجهاز الهضمي ويحسن المناعة.

علاج الإسهال بالأعشاب

– إذا كان الإسهال موسمياً، أي يأتي في موسم الصيف نتيجة للتغيرات في نوعية الأكل أو الجو، فمن الممكن أخذ البابونج أو أوراق التوت.

– الزنجبيل مفيد جداً في حالات التقلص العضلي وألم البطن.

علاج الإسهال بالتغذية

لعلاج الإسهال يجب أتباع الطرق التالية كما يلي:

(1) اشرب كمية كبيرة جداً من السوائل مثل الخروب الدافئ، عصير الجزر، المشروبات الخضراء.

(2) تناول الكثير من الماء النقي، حيث إن قد يسبب جفافاً وضياع المعادن الضرورية – كما سبق أن أشرنا- مثل الصوديوم والبوتاسيوم والماغنسيوم.

(3) تناول الزبادي والردة يومياً، حيث إن الطعام الغنى بالألياف يجعلك تزيد من تناول السوائل خاصة الماء.

(4) اشرب (3) أكواب ماء أرز يومياً. وطريقة إعدادها تكون كما يلي:

  • اغل نصف كوب أرز في 3 أكواب ماء لمدة 45 دقيقة.
  • قم بتصفية الأرز وتناول الماء.

(5) تناول الأرز حيث إنه يساعد في علاج الإسهال وإمداد الجسم بفيتامين B  

(6) لا تتناول منتجات الألبان (ماعدا المنتجات الحامضة قليلة الدسم)، فهي قد تسبب حساسية بصورة كبيرة، كما أن الإسهال قد يسبب فقداناً مؤقتا للإنزيمات الهاضمة اللاكتوز (سكر اللبن).

(7) قلل تناولك للدهون والأطعمة المحتوية على الجلوتين، ومنها القمح والشعير.

(8) تجنب الأطعمة الحارة والكحول.

(9) إن بودرة الخروب غنية بالبروتين، كما أنها تساعد على وقف الإسهال.

(10) إليك عزيزي القارئ النصيحة في حالات الإسهال البسيطة كما يلي:

– اترك الحالة نأخذ دورتها فهي تعتبر طريقة للجسم لكي يتخلص من السموم والبكتيريا والأشياء الغريبة الأخرى داخله.

– ولا تتناول أي عقاقير لوقف الإسهال لمدة يومين على الأقل.

– واستمر بعدها على السوائل لمدة 24 ساعة لإعطاء الأمعاء فترة راحة.

ملاحظة هامة

لابد من عدم الاستهانة بإسهال الأطفال خاصة إذا كان الطفل يصاب كثيراً به فإذا سهل الطفل من 4 إلى 5 مرات، مثل الماء في اليوم، فهو قد يصاب بالجفاف، ولابد من الاتصال بالطبيب في الحال مع مراعاة إعطائه محلول معالجة الجفاف.

 المراجع: كتاب التغذية السليمة والجسم السليم .. أسئلة هامة عن كيف وماذا تأكل؟ –  تأليف/ شريفة أبو الفتوح – 2006

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.